منابر المغرب

مرحبا بك زائرنا الكريم منابر تفتح لكم أحضانها وتعوكم للمساهمة في منابرها أي مساهمة منكم دعم لتلامذتنا وأبنائنا
منابر المغرب

منابر التربية، المتعة والإفادة تشكيل وإدارة الأستاذ الكبير الداديسي

عزيزي الزائر المشرفون على المنتدى يبدلون مجهودا لإفادتك سجل نفسك وساهم ولو بكلمة واحدة
منابر تدعو كافة المنتديات والمواقع التربوية لتشكيل رابطة وطنية للمنتديات والمواقع التربوية التعليمية
يمكننا التواصل من خلال eddadissi2002@gmail.com

    إستيقظ ميتا بقلم سيومي خليل

    شاطر
    avatar
    الكبير الداديسي
    Admin

    عدد المساهمات : 934
    نقاط : 2736
    تاريخ التسجيل : 08/01/2011

    إستيقظ ميتا بقلم سيومي خليل

    مُساهمة من طرف الكبير الداديسي في الأربعاء نوفمبر 23, 2011 6:21 pm

    سيومي خليل
    إستيقظ ميتا
    بقلم سيومي خليل
    الصبح تأتي رسله ببشارات غير منظورة وبوعيد واضح ،تطرق أنامل شعاع شمسه النافذة الصغيرة وتلج الحرارة الخذرة خصاصات اللوح الهرء وشقوق البيت القديم .
    لا يتغير الصبح ؛ يأتي باكرا أحيانا ، يتأخر مرات عدة ،يرتدي غسقا مظلما ويكافح ليلا بهيما .. الا انه لا يتغير .

    يأتي ليفتح الأعين النائم، وليعلم لحاظا أرقة أن ليل ليلة قد مضى وليل آخرى يستعد للمجيء .

    تستيقظ من أرقك الطويل، تنفض الغبار عن سهادك كي تبدأ رحلة يوم جديد تتمرن فيه كيف تغالب أنياب الليل .

    استيقظت مبلل الخاطر ، أشعت الشعر ،متعب الجسد ،ضيق الروح ، عابس الوجه، مر الفم ، ثقيل اللسان ...

    أشياء الغرفة الضيقة تدور من حولك، تلعب الحجلة بعينينك .

    حائط الجير الأبيض أمامك يبتعد حتى يختفي ،ويقترب حتى يلاصق بؤبؤ العين الناعسة ،السقف فوقك يتهدم، ويختلط غباره بمادة رأسك الرمادية .

    استيقظت غبيا ...

    باب الغرفة لم تجده .
    صدمت رأسك .
    انفجر الدم من على شاشة التلفاز الصغيرة .
    الأخبار تسهد أكثر .
    أطفأت التلفاز كي تنصت لطنين حشرات رأسك .

    كل صبح تستيقظ غريبا عنك ، تستيقظ لست أنت ولا بعض أحلامك ؛ تستيقظ حلما مزعجا ،صداعا يقسم فروة الرأس بمشرط لا يتوقف عن لعق الدم والصديد الذي يزخرف دمامل الجسد التعب .

    الماء يخرج من الصنبور يستقر في السطل، لا يقدم خدمته مجانا .
    لا تغسل وجهك ؛ الوجه يحتاج لأكثر من ماء ورؤية في مرآة ومراهم رخيصة .
    اصبح وجهك أسود ؛ تخزن حرارة اليوم كلها فيه ، لحية الذقن كثيفة كذكور الماعز البرية ، وشعر الرأس تجاوز قبعتك الرياضية الرخيصة .

    تستيقظ على سيجارة ؛ ذخانها كسرة خبز الفطور وقليل زيت الزيتون وكأس الشاي الدافئ .
    لا تحب الزبدة تخاف ان تستقر في خاصرتيك .

    نمت أحيانا بالحذاء وأحيانا من غير غطاء, على الإسفلت البارد.
    كثيرا ما استغنيت عن الوسادة .
    نمت القرفصاء في ركن الغرفة المظلم .
    نمت وأنت لا ترى داعيا لغلق عينينك,في كل الأوضاع ؛ مرتاحا على الظهر ، تعبا على الجنب الأيسر مصلوبا على البطن ....
    لكنك لم تنم وأنت لا تحلم .

    كل صبح تستيقظ ميتا خارجا من ثابوت الأحلام المرعبة

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 3:52 pm