منابر المغرب

مرحبا بك زائرنا الكريم منابر تفتح لكم أحضانها وتعوكم للمساهمة في منابرها أي مساهمة منكم دعم لتلامذتنا وأبنائنا

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منابر المغرب

مرحبا بك زائرنا الكريم منابر تفتح لكم أحضانها وتعوكم للمساهمة في منابرها أي مساهمة منكم دعم لتلامذتنا وأبنائنا

منابر المغرب

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منابر المغرب

منابر التربية، المتعة والإفادة تشكيل وإدارة الأستاذ الكبير الداديسي

عزيزي الزائر المشرفون على المنتدى يبدلون مجهودا لإفادتك سجل نفسك وساهم ولو بكلمة واحدة
منابر تدعو كافة المنتديات والمواقع التربوية لتشكيل رابطة وطنية للمنتديات والمواقع التربوية التعليمية
يمكننا التواصل من خلال eddadissi2002@gmail.com

    إدريس بالرباع لاعب بمؤهلات عالية ونموذج للاعب الحديث ينتظر فرصة من السكتيوي

    avatar
    مصطفى كركازة
    عضو شرفي
    عضو شرفي

    عدد المساهمات : 26
    نقاط : 78
    تاريخ التسجيل : 08/02/2011

    إدريس بالرباع لاعب بمؤهلات عالية ونموذج للاعب الحديث ينتظر فرصة من السكتيوي Empty إدريس بالرباع لاعب بمؤهلات عالية ونموذج للاعب الحديث ينتظر فرصة من السكتيوي

    مُساهمة من طرف مصطفى كركازة الثلاثاء يونيو 07, 2011 9:04 am



    أجمع العديد من متتبعي اللاعب إدريس بالرباع على أن هذا الشاب يتمتع بمؤهلات بدنية و تقنية تؤهله لحمل قميص إحدى الفرق في القسم الوطني الأول ، بل من بينهم من يرى أن نادي أولمبيك أسفي قد يضع عليه فرصة الاستفادة من هذا اللاعب إن هو حط الرحال بفريق آخر ، خصوصا بعد أن مل من انتظار فرصة إشراكه مع فريق كبار أولمبيك أسفي. ويعتبر بالرباع من اللاعبين الذين أبانوا عن علو كعبهم بجميع فئات أولمبيك أسفي ، بفضل قدراته العالية البدنية و التقنية ، حتى أن هناك بين المهتمين بفريق الأمل من اعتبر عدم الاستفادة من مثل هذه الطاقات الشابة نوع من الإقصاء المقصود للاعب المحلي . هذا الإقصاء الذي بات يهدد جل اللاعبين الذين ترعرعوا في أحضان نادي أولمبيك أسفي ، بعد أن تدرجوا في جميع الفئات ، وكبر حلمهم مع فئة الشبان للانضمام إلى فريق كبار الأولمبيك. و إدريس بالرباع واحد من هذه الطاقات ، تكون في مدرسة القرش المسفيوي على يد أبرز مكونيها ، ونال إعجاب الجميع بسماته الأخلاقية ومؤهلاته الرياضية ، وإصراره على رسم صورة اللاعب الجدي و المتخلق داخل رقعة الملعب و خارجه ، فكان بذلك محط تقدير و احترام من قبل الجميع ، ما دفع مدرب فريق الأمل لأولمبيك أسفي يوسف الفويرينة بوصفه باللاعب الواعد الذي يجيد اللعب الحديث و القادر على الاندماج و الانخراط في اللعب الجماعي بفضل قوة التركيز داخل رقعة الملعب ، و دقة التمريرات ، و قدرته على التحكم في الربط بين خط الدفاع و خط الهجوم كعنصر يجيد اللعب في وسط الميدان المتقدم و المتأخر.

    و إذا كان المهتمون بالشأن الكروي محليا يشيدون بالمؤهلات البدنية و التقنية لمثل هذه الطاقات الشابة و الواعدة و قدرتها على اللعب في دوري الصفوة ؛ فإنهم يؤكدون على إتاحة الفرصة لهذه الطاقات الواعدة بدل تركها تهاجر كاللقالق بحثا عن موطن قدم ، فيما موطنها الأم يعمره مسؤولو أولمبيك أسفي بانتدابات تستنزف ميزانية النادي ، لذلك نجد جل الغيورين على الفريق العبدي يطرحون السؤال التالي : ما جدوى هذه الانتدابات و الفريق يعج بالطاقات الواعدة المحلية و التي لا تنتظر سوى فرصة إشراكها لتثبت جدارة حملها لقميص فريقها الأم ؟ و إدريس بالرباع لا ينتظر سوى هذه الفرصة . فهل ستستجيب الإدارة التقنية و على رأسها المدرب عبد الهادي السكتيوي ، و تزيل حاجز إقصاء اللاعب المحلي؟


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 23, 2021 8:26 am